البعوض يغزو عروس الشمال و يقزم مشروع طنجة الكبرى

يشتكي العديد من سكان طنجة خصوصا الساكنين بالقرب من المناطق الخضراء من البعوض الذي يلدغ أجسامهم، و ذالك بسبب عدم محاربته من طرف الجماعة، المنوط لها إبادة هذا البعوض مصاص الدماء الملعون.

الضرر  الذي يلحقه البعوض بعروس الشمال، وسع دائرته ووصل حتى لزبناء مقهى "كابوشينو"، بحيث من يجلس بعد غروب الشمس في فضاء الهواء الطلق للمقهى، و كان يرتدي لباس صيفي سيهجم عليه البعوض شر هجوم.

و سبق ان توصلت "الاوقات"، بعِدة شكايات من مغاربة مواطنون طنجاويون يقطنون في مختلف أنحاء طنجة بطٌولها و عرضها، يطالبون من خلالها رفع الضرر الذي أصابهم بسبب البعوض و القضاء عليه بالمبيدات، و طالبوا كذالك من عمدة طنجة فؤاد العماري الذي يحبهم بوضع خارطة الطريق جدية لعملية محاربة "الناموس" و الاعلان عنها في "حديث الاثنين". 

و يذكر  أن جماعة المضيق تمكنت من القضاء على البعوض بشكل كلي، بعدما استفحل بالمدينة بشكل مخيف و طالب نشطاء من رئيس الجماعة الحضرية لطنجة، أنه ما عليه الا ان يطلب من نظيره بالمضيق الكيفة الناجحة التي نهجها لكي يتجنب سخط الطنجاويين عليه من جهة، و تقزيم صورة مشروع طنجة الكبرى من جهة أخرى.

هذا و استمعت "الاوقات"، لبعض شداد الافاق ممن اتخدوا من مقهى "حنفطة" و مقهى "البوستان" مركزا لهم، بحيث صرحوا أنه لن يتحقق اي شيء يذكر بخصوص محاربة البعوض، و ذالك بسبب لوبي الانتخابات الذي يسيطر عليه اشخاص هم بحد ذاتهم مصاصوا دماء ساكنة طنجة (دراكولا)، و بالتالي هم و البعوض في امتصاص الدماء اخوة.

حال الطنجاوي مع البعوض المنتشر بعروس الشمال 

حال الطنجاوي مع البعوض المنتشر بعروس الشمال 

image.jpg