استنفار أمني بساحة 9 أبريل بسبب شخص حاول الانتحار مرتين

شهدت  ساحة التاسع أبريل في الساعات الأخيرة من ليلة الخميس، حالة استنفار أمني، بسبب شخص حاول الانتحار للمرة الثانية على التوالي على طريقة البوعزيزي.

المرة الاولى  كانت مساء الاربعاء حين حاول هذا الشخص الذي هو مشرد و مدمن على شم مادة "السليسيون" و "الدوليو" الانتحار، بحيث وقع شجار بين مجموعة من "الشمكارة"، الا ان هذا الشخص صب على نفسه مادة "الدوليو" وأضرم النار في جسده. 

ورغم  نقله الى مستشفى محمد الخامس، ومعالجة الحروق التي أصيب بها في جسمه خصوصا في يديه ووجهه كما توضح الصورة، الا أنه ما ان خرج هذا الشخص المنحدر من مدينة القصر الكبير ويدعى "عبد العالي" من المستشفى حتى اتجه الى منطقة "السوق دْ برَا" وتعاطى الشم.

قبل ان يَصب على نفسه مادة "الدوليو" من جديد ويحاول إضرام النار في نفسه، لكن هذه المرة منعه البعض، الشيء الذي جعله ينام فوق جزء من ساحة 9 أبريل، وفوق راْسه بعض العناصر الأمنية و عون السلطة والقائد الملحقة الثانية وآخرين.

image.jpg