اللائحة النسائية تتسبب في "شجار" بين العماري والمنصوري

تصدع مثير يشهده البيت الداخلي لحزب الأصالة والمعاصرة بسبب الحسم النهائي في أسماء المحظوظين الذين استفادوا من تزكية الحزب لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وحسب مصدر من داخل حزب الجرار، فإن "شجار" وقع من مشاداة كلامية قوية بين إلياس العماري، الأمين العام للحزب، وفاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني بسبب الإسم الذي تم اختياره ليقود اللائحة النسائية الوطنية للحزب.

فحسب المصدر عينه، فإن المنصوري لم تتقبل أن يتم حرمانها من هذا الشرف ومنحه لسهيلة الريكي، حيث دخلت في جدال مع العماري الذي تعامل معها بصرامة لتقرر مقاطعة أشغال المجلس الوطني وتغادر الاجتماع وهي في حالة غضب شديد.

image.jpg