المكتب الوطني للسكك الحديدية يضع استراتيجية جديدة للاشتغال أثناء العطلة الدراسية

 الأوقات-و م ع: وضع المكتب الوطني للسكك الحديدية، بمناسبة عطلة الأسدوس الأول للسنة الدراسية 2015 - 2016، وتحسبا للتنقلات المكثفة التي ستعرفها هذه الفترة، برنامجا خاصا لسير القطارات بهدف تأمين استيعاب الأعداد الكثيرة للمسافرين في أحسن ظروف الأمان والراحة خلال الفترة من الجمعة 22 يناير إلى 7 فبراير 2016.

ويشمل هذا البرنامج، حسب بلاغ للمكتب، تعزيز العرض على المحاور الرئيسة للشبكة الحديدية : الدار البيضاء - الرباط - فاس - مراكش - طنجة - وجدة - الناظور، وتكثيف الفرق التأطيرية المكلفة باستقبال المسافرين سواء داخل المحطات أو على متن القطارات لتسهيل عملية بيع التذاكر وإرشاد المسافرين.

وسيعمد المكتب، في ما يتعلق بالتسهيلات من أجل اقتناء التذاكر تفاديا للانتظار، إلى تعزيز عدد شبابيك التذاكر بالمحطات، وتسهيل عملية الولوج إلى الأرصفة والقطارات بالمحطات، وتوفير الموزعين الآليين للتذاكر واقتناء التذاكر عبر موقع البيع الخاص بالمكتب.

وأشار البلاغ، في هذا السياق، إلى توفير أعوان بالمحطات وعلى متن القطارات من أجل استقبال وإرشاد المسافرين، وتسهيل الولوج إلى الأرصفة والقطارات.

وبخصوص إرشاد المسافرين وخدمتهم بدون انقطاع، وضع المكتب رهن إشارة المسافرين من خلال مركز الاتصالات الهاتفية قطاري، الأرقام الهاتفية التالية : 40 30 20 90 08 (2,88 درهما للدقيقة مع احتساب الرسوم)، وموقعا على الانترنيت، والصفحة الرسمية للمكتب في المواقع الاجتماعية (فايسبوك) و(تويتير) و(أو إن سي إف مباشر).

وفي إطار هذا البرنامج الخاص، وتفاديا للاكتظاظ الذي تعرفه مثل هذه المناسبات، دعا المكتب زبائنه إلى الاستعلام مسبقا عن مواقيت السفر، واقتناء تذاكر الذهاب والإياب، مسبقا قبل تاريخ السفر، وامتطاء القطارات المشار إليها في التذاكر.

كما يتضمن البرنامج عروضا تجارية للسفر بأثمنة أقل تخص جميع شرائح المسافرين.