جثة من جنس ذكر بميناء الصيد البحري تستنفر المصالح الأمنية بطنجة

استنفرت جثة من جنس ذكر المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن طنجة يومه الثلاثاء 16 غشت 2016، بعدما عٌثر عليها بميناء الصيد البحري المحادي لميناء طنجة المدينة، حوالي الساعة الرابعة صباحا، ومازالت أسباب الوفاة مجهولة.

عناصر الوقاية المدنية حضرت الى عين المكان، وتم نقل الجثة الى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس قصد تشريحها من طرف الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة، فيما فتحت الشرطة القضائية تحقيق في الموضوع، دون استبعاد ان يكون الهالك من مرشحي الهجرة السرية.

صورة من (الأرشيف) 

صورة من (الأرشيف)