قضية 48 طن: سائق احدى الشاحنتين يشتكي من إهماله من طرف مشغله

علمت "الاوقات" من مصدر مطلع، ان أحد السائقين المعتقلين بالسجون الإسبانية على خلفية قضية 48 طن من المخدرات، التي تم ضبطها بميناء الجزيرة الخضراء يوم 26 يونيو 2015، يشتكي من إهماله من طرف شركة للنقل الدولي اشتغل معها لمدة زمنية طويلة، لكنه لما اعتقل لم تتذكره إدارة الشركة.

حيث يشتكي هذا السائق، من شخص بصفة خاصة مسؤول عن هذه الشركة يسمى "رضوان.ج" افتتح مؤخراً مقهى بوسط مدينة البوغاز، الا انه لم يرسل كعكة الافتتاح الى السائق المسجون الذي يحكي قصته للسجناء في بهو سجن إسباني او ما يسمى "centro penitenciario"، وهؤلاء السجناء يرسلونها خارج أسوار السجن.

موضوع ذو صلة : تحقيق: أحد المعتقلين في قضية 48 طن له سوابق في التهريب وبعد خروجه من سجن طنجة عاد لنشاطه دون انتباه السلطات