قطبا إسبانيا في تحد أخير قبل مباراة الكلاسيكو المنتظرة

الأوقات: سيكون ريال مدريد في تنقل صعب إلى إشبيلية فيما سيستضيف برشلونة فريق فياريال قبل موقعة الكلاسيكو في الجولة القادمة، ويخوض ريال مدريد وغريمه التقليدي برشلونة، حامل اللقب، اختبارين صعبين الأحد في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم عندما يحل الأول ضيفاً على إشبيلية، ويستضيف الثاني فياريال، وذلك قبل الكلاسيكو الساخن بينهما بعد أسبوعين.

ويتصدر ريال مدريد الترتيب بفارق الأهداف أمام برشلونة، وهما يدركان جيداً أهمية النقاط الثلاث في المرحلة الحالية لحشد المعنويات قبل الكلاسيكو المقرر في 21 من نونبر الحالي على ملعب "سانتياغو برنابيو" في العاصمة مدريد، والذي يعتبر حديث الساعة منذ أسابيع في إسبانيا بأسرها.

ولكن قبل القمّة المرتقبة بعد فترة التوقف الدولية المقررة الأسبوع المقبل لفسح المجال للمنتخبات الوطنية لخوض تصفيات مونديال 2018 في روسيا وكذلك الملحق المؤهل إلى كأس أوروبا 2016 بفرنسا وبعض المباريات الدولية الودية، يخوض الغريمان التقليديان اختبارين حاسمين للانفراد بالصدارة.

ودافع مدرب ريال مدريد رافايل بينيتيز عن فريقه قائلاً: "أي فريق يتمنى التأهل إلى الدور الثاني للمسابقة القارية والحفاظ على سجله خالياً من الخسارة" مشيراً إلى أنه يعول على عودة لاعبيه المصابين وقال: "سيساعدنا ذلك في المستقبل، سواء في تحسين المستوى أو النتائج".