إيقاف مغربي يقود الى حجز كمية قياسية من الكوكايين في دولة أوروبية

 تمكنت السلطات في دولة رومانيا من حجز كمية من المخدرات بلغت 2.5 طن، هذه الكمية هي الأكبر من نوعها في تاريخ حجز المخدرات بهذه الدولة الأوربية. كما تعتبر هذه العملية من أكبر العمليات ضخامة على الصعيد الأوربي.

وتم الوصول إلى مكان المخدرات بعد تنسيق بين الشرطة في رومانيا ونظيرتها في إسبانيا، وكان إعتقال مواطن مغربي من قبل شرطة الجارة الشمالية للمغرب المفتاح الذي قاد إلى إكتشاف هذه الكمية من الممنوعات التي فاقت طنين ونصف الطن من مخدر الكوكايين من النوع الباهض الثمن.

وتبلغ قيمة المخدرات المحجوزة 625 مليون أورو (أي 685 مليار سنتيم تقريبا)،كانت مخبأة بعناية في جدارات حاويات كانت ستتوجه برا إلى هولندا،وتم العثور على هذه الحاويات في ميناء “كوستانسا” بالبحر الأسود.

وفي نفس العملية تم إعتقال أربعة ليتوانيين وكولومبي إضافة إلى المواطن المغربي الذي قالت الشرطة الرومانية أنه يعتبر الرأس المدبر ورئيس العصابة،وقد تم وضعه تحت المراقبة منذ ستة أشهر قبل أن تكتشف أنه يترأس شبكة دولية للمتاجرة في المخدرات.

اليوم 24

صورة من (الارشيف). 

صورة من (الارشيف).