طنجة: شكاوي من خمارة سان فرانسيسكو

ذقت  ساكنة عمارة "سان فرانسيسكو" ناقوس الخطر، من ممارسة صاحب "بيسري" خمارة توجد أسفل عمارة سكنية كائنة بشارع الحبيب بورقيبة بطنجة، قبالة القنصلية الإسبانية، حيث وضحت الساكنة، ان هذه الخمارة لا تحترم الوقت القانوني في الاغلاق، وتستمر في بيع المشروبات الكحولية لغاية الصباح، و ذلك من خلال باب صغير يوجد من وراء المحل، محادي لمدخل العمارة، بواسطة شخص يدعى عبدالسلام.

و كشفت الساكنة، انه رغم وجود عنصر من رجال الأمن الوطني رفقة أخر من عناصر القوات المساعدة، يرابطان لمدة 24/24، أمام القنصلية الإسبانية اضافة الى فرقة "حذر" المتحركة التي تمر باستمرار، الا ان باب العمارة سار وجهة السكارى والشمامين و مدمني الكحول بعد منتصف الليل، الباحثين عن شراء الجعة و شتى انواع الخمور، و تزايد ذلك بعد هدم خمارات الكورنيش.

و طالبت ساكنة عمارة "سان فرانسيسكو"، من السلطات المحلية التحرك بسرعة قصد سحب رخصة بيع المشروبات الكحولية للسياح الأجانب غير المسلمين من صاحب هذه الخمارة، بسبب عدم احترامه التوقيت القانوني، و توقيفه و متابعته في حالة اعتقال، و أضافت، ان الساكنة لن تسكت على هذا المنكر و ستفضح كل من لا يريد خدمة البلاد.

image.jpg
image.jpg