البحر يلفظ هيكل عظمي يعتقد أنه لبارون المخدرات نيني

لفظ  بحر شاطىء الريفيين التابع لعمالة المضيق الفنيدق، هيكلاً عظمياً، يعتقد أنه يعود لبارون المخدرات محمد الطيب الوزاني المثير للجدل، الملقب "نيني"، حسب ما صرح ل "الأوقات" مصدر مطلع.

و يقال ، ان "نيني" سبق له ان تشاجر بواسطة أسلحة نارية مع عصابة "سبتاوية" يتزعمها المدعو "سوكاطو" الذي اختفى عن الأنظار بعد الشجار مباشرة، و يقال ان "نيني" تمت تصفيتها رمياً بالرصاص و رميه في البحر في غشت 2014. 

و أضاف  المصدر ذاته، ان الهيكل العظمي خلق حالة استنفار أمني بالمنطقة، بحيث حضر الى شاطىء الريفيين رجال الدرك الملكي و عناصر الشرطة العلمية و الوقاية المدنية.

حيث تم نقل الهيكل العظمي الى مستشفى "سانية د رمل" بتطوان، من أجل اجراء تحاليل عليه لتحديد هوية صاحبه، كما تم استدعاء أحد أفراد أسرة "نيني" قصد أخذ عينة من الحمض النووي و مقارنتها مع الهيكل العظمي.