مستشفى محمد الخامس بطنجة يستقبل ثلاث للانتحار من طرف فتيات

 لأوقات-متابعة: علمت “الأوقات” أن قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، استقبل في الأيام القليلة الماضية 3 شابات أقدمن على الانتحار عبر تناول جرعات من السم.

وأورد مصدر مطلع أن فتاة في عمر 18 سنة توفيت بعد مدة وجيزة من وصلها للمستشفى، في حين أن الثانية وهي أيضا في عمر 24 سنة توجد في حالة خطرة، فيما استقر وضع الشابة الثالثة وعمرها نحو 28 سنة.

وتعتبر عملية الانتحار التي أقدمت عليها هؤلاء الشابات غريبة نوعا ما، حيث أنه لا توجد معلومات تؤكد قرابة هؤلاء الفتيات الثلاث ببعضهن البعض، علما أن إحداهن تقطن ببني مكادة والثانية ببنديبان فيما الثالثة تقطن بحي شعبي قرب شارع الجيش الملكي.

ورجحت مصادر طبية، من جهتها أن لا يكون هناك أي رابط مباشر بين حالات الانتحار الثلاثة، غير أنه أشار إلى وجود مشاكل عائلية لدى الشابات الثلاث، خاصة وأن إحداهن سبق لها أن حاولت الانتحار.

وفتحت عناصر الأمن تحقيقا لمعرفة خلفيات حالات الانتحار هاته، والطريقة التي حصلت بها الفتيات على المادة السامة، وأيضا مدى ارتباط الحوادث ببعضها، خاصة وأنها تمت في أوقات متزامنة.