طنجة: بلاغ نقابي يطالب بتصحيح وإصلاح وتفعيل ميثاق الشرف الإعلامي بالمملكة

 توصلت "الأوقات"، ببلاغ نقابي موجه لوسائل الاعلام صادر عن المنظمة الديمقراطية للشغل قطاع الخدمات بطنجة، جاء فيه ما يلي:

إنعقدت صباح اليوم الإثنين 11 أبريل 2016، بمقر الكتابة الإقليمية لنقابة المنظمة الديمقراطية للشغل قطاع الخدمات بطنجة، جلسة نقابية برئاسة الكاتب الإقليمي، تم النقاش من خلالها حول الخروقات التي تشوب قطاع الصحافة المغربية وطنيا وإقليميا، المتعلقة بتطاول الصحفيين على بعضهم البعض، المرتبطة بميثاق الشرف الإعلامي، وعليه تطلب المنظمة من أسرة الإعلام المغربي بكل أطيافها :

1 – المطالبة بتصحيح تعريف الصحفي، بحيث رصدت المنظمة ان حارس الباب بإحدى المقاولات الإعلامية، يحمل بدوره بطاقة الصحافة، في إطار إكمال عدد الصحفيين المطلوب للحصول على الدعم المالي الذي تقدمه وزارة الاتصال للصحف.

2 – إصلاح ميثاق الشرف الإعلامي، من أجل حماية الغاية التي من أجلها سميت السلطة الرابعة، وذلك لكون صاحبة الجلالة تتعرض لاعتداءات واضحة من طرف بعض المشتغلين بها، الذين يدافعون عن الاستبداد والتخلف، بإدعاء أخلاقيات المهنة في كل مرة يراد فيها محاربة بعض الأقلام الجريئة.

3 – تفعيل ميثاق الشرف الإعلامي، وفتح الطريق أمام الطاقات الشابة التي هي مستقبل الإعلام المغربي، طبقا للمسار التاريخي لأخلاقيات الصحافة عبر العالم، التي تكلم عنها أساطين الإعلام، جزء منها جاء في الميثاق الفرنسي الذي ظهر قبل قرابة قرن من الآن، الذي يشترط ثلاثة عناصر أساسية، هي الحرية، المهنية، والأخلاق.

حرر بطنجة يوم الإثنين 11 أبريل 2016

عن الكتابة الإقليمية بطنجة

الكاتب  الإقليمي