احتجاج المواطنين على تسعيرة طاكسي بنديبان

احتج بعض الشباب  على تسعيرة الطاكسيات الكبيرة، التي تعمل على خط وسط المدينة-قنطرة بنديبان، و كشفوا ان طاكسيات هذا الخط سبق لها ان رفعت التسعيرة من 3 دراهم الى 4 دراهم للفرد دون غيرها من الخطوط و بعيداً عن موافقة السلطات، بمبرر ان قنطرة بنديبان بها أشغال و يستغرق تنقل الطاكسيات ضعف الوقت خصوصاً في ساعات الذروة. 

حيث تقبل الناس حين إذن ذلك، و استمرت تسعيرة 4 دراهم، و لكن عندما انتهت الأشغال لم يتم اعادة تسعيرة 3 دراهم الجاري بها العمل في باقي محطات الطكسيات الكبيرة بطنجة، حسب ما وضح لنا مصدر يعاني يومياً، و أضاف انه خلال الأسبوع الماضي ركب ستة أشخاص في طاكسي خط بنديبان و أدوا مبلغ 18 درهم على أساس 3 دراهم لكل شخص، فرفض السائق تحريك سيارة الأجرة، كما رفض الأشخاص الستة النزول، ووقعت فوضى عارمة بالمحطة، لكون طكسيات أخرى كانت في الوراء تنتظر دورها للخروج.

و أشار  ذات المصدر، ان الخط الذي يعمل من و الى قنطرة بنديبان يعرف حالة من العشوائية و سوء التنظيم، خصوصاً اثناء الركوب في المساء ناهيك عن الاكتضاض و التدافع بسبب التسابق على الأماكن، حيث وصلت هذه الوضعية الى درجة تتطلب تدخل سلطات ولاية طنجة من أجل ضبط الأثمنة القانونية، و الحد من هذه الفوضى التي تسيء الى صورة طنجة الكبرى. 

image.jpg