صراع قديم يودي بقتل عشريني قبيل أذان المغرب بتطوان

الأوقات- حفصة ركراك: اهتزت مدينة تطوان، عشية أمس الأربعاء، قبيل أذان المغرب بلحظات، على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها شاب عشريني ينحدر من دوار بني صالح ضواحي تطوان.

وتعود فصول الحادثة حين تعارك الطرفان بشارع الدار البيضاء بالمدينة، ليكشف الجاني عن سكينه ويوجه به ضربة قوية أصابت الضحية في قلبه، حيث لاذ مباشرة بالفرار تارك صديقه يتأوه وينزف الدماء، إلى أن لقي حتفه بعد دقائق قليلة.

وتساءل البعض عن دور الأمن الذي كان حاضرا في عين المكان ولم يحرك ساكنا إلا بعد أن حصل ما حصل، حيث تم اعتقال المتهم رغم فراره، بعد التعرف على هويته من طرف أحد المواطنين الذي شهدوا تفاصيل الحدث، وتم اقتياده إلى مقر الشرطة، لتعميق البحث معه في ملابسات القضية.

وعن أسباب الحادث، ذكر مقربون أن خلافات سابقة قد كانت السبب في إشعال نار الصراع بين الطرفين، حيث التقيا صدفة أمام محطة سيارات أجرة "واد لو"، ليجهز الجاني على الضحية ويلوذ بعدها بالفرار.