تأجيل محاكمة الشاب الملياردير العربي التدلاوي الى الشهر المقبل وعطب لحق مكبرات الصوت بقاعة المحكمة

أجلت المحكمة الابتدائية بطنجة النظر في الملف الجنحي التلبسي الذي بات يعرف إعلاميا "paradise resort" يعني بالعربية "منتجع الجنة"  المتابع فيه الشاب الملياردير العربي التدلاوي (40 سنة) في حالة اعتقال إلى يوم الخميس 03 نونبر 2016، بسبب عدم حضور وزير الداخلية محمد حصاد، و والي جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد اليعقوبي، رغم توصلهما باستدعاء المحكمة.

اللافت، أن قاعة المحكمة الابتدائية كانت ممتلئة، وعرفت حضور هيئات حقوقية وممثلي منابر إعلامية وطنية ومحلية، كما وقف في الملف حوالي سبعة محامين اضافة الى ممثل الشركة الفرنسية "أمانديس" المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء وتطهير السائل ، إلا أنه خلال تبادل الكلام بين هيئة دفاع العربي التدلاوي وهيئة المحكمة لم يتم استعمال جهاز مكبر الصوت (الميكروفون)، أثناء الجلسة التي دامت حوالي نصف ساعة دون مناقشة الموضوع.

واضح، أن المحامين و رئيس الجلسة دار بينهم نقاش (مبهم) دون معرفة الحضور فحواه، بسبب عدم تشغيل مكبرات الصوت المعلقة بجدران القاعة، والتي يقال بشأنها أنها تعرضت لعطب، وعليه، يتساءل البعض، هل يتعلق الأمر بجلسة علنية أم جلسة مغلقة؟ 

موضوع ذو صلة:  طنجة: غليان بالمحكمة الابتدائية بسبب استمرار السلطات في اعتقال العربي التدلاوي (+فيديو)

العربي التدلاوي 

العربي التدلاوي