مقتل (حسن البراكور) رميا بالرصاص ببلجيكا

 وجدت السلطات البلجيكية جثة المدعو (حسن البراكور) مرمية بقناة مياه ببلدة “هاسليت” (شمال شرق بلجيكا) وعليها آثار إطلاق النار، بحيث يبدو انه تعرض لعملية إعدام.

وأكدت وسائل إعلام بلجيكية، أن المغربي (حسن.أ) كان مختفيا منذ 22 من مارس الماضي قبل اكتشاف جثته بقناة “البير”، موضحة أن الشرطة أفادت أن الضحية تلقى ثلاث رصاصات نارية على مستوى الرأس قبل التخلص من جثته في محاولة لطمس معالم الجريمة.

وأوضحت ذات المصادر، أن الشرطة رجحت أن تكون الجريمة لها علاقة بتصفية الحسابات، خصوصا أن الهالك كان متخصصا في السطو على الأبناك وسبق أن قضى عقوبة حبسية بلغت مدتها ثمان سنوات سجنا.

صورة من الأرشيف

صورة من الأرشيف

image.jpg