شكاوي من ملحقة القنصلية الإسبانية بطنجة بسبب التلاعب بالجوازات

تشتكي عائلة مغربية تسكن بطنجة، من التلاعب بجوازات السفر التابعة لها من طرف ملحقة القنصلية الإسبانية vfs global الكائنة أسفل عمارة "ملوية" بشارع عمار بطنجة، حيث أودّعت هذه العائلة جوازات السفر لدى الملحقة، و أدت عليها مبالغ مالية تقدر ب 2410 درهم، كمستحقات طلب الحصول على التأشيرة بتاريخ 26/08/2015، الا أنه رغم مرور مدة زمنية قياسية تناهز شهرين لم تعرف العائلة مصير هذه الجوازات.

و توضح العائلة  المشتكية، انها ترددت على الملحقة عدة مرات لتسأل عن جوازات السفر، و في كل مرة يقال لها اما انها عند القنصلية الإسبانية، او انها في طريق العودة الى الملحقة، او ان هناك وثائق ناقصة ينبغي إضافتها الى الملف، اخرها صباح اليوم الاثنين 19 أكتوبر، و تشير العائلة ان هذا السلوك اذا ذل فهو يذل على عدم احترافية الموظفين بهذه الملحقة الذين يتسلمون الملفات ناقصة، و يسببون لاصحابها المعاناة من بعد ذلك.

و كشفت العائلة، ان هذه المعاملة تضررت منها كثيرا، كما انها تسئٌ الى العلاقات الدبلوماسية بين المملكتين المغربية و الإسبانية، و طالبت من الوزارة الخارجية الإسبانية بإعادة النظر في العقد الذي يربطها مع مؤسسة vfs global، او مطالبة هذه الأخيرة بإدخال إصلاحات على طريقة اشتغالها، خصوصا ان موقعها الالكتروني في صفحة تتبع الملفات يبين ان الملف ارسل الى قنصلية دون تفاصيل اخرى، و ختمت العائلة المشتكية القول بانه عندها سفر مبرمج نهاية الأسبوع الجاري الى احدى الدول الآسيوية، الا انه بسبب الجوازات "المحجوزة" لدى الملحقة، قلبت كل الموازين.

image.jpg
image.jpg