مهرجان العروسة يختتم فعالياته بعرس جماعي بطنجة

الأوقات- متابعة: اختتمت، فعاليات مهرجان العروسة في دورته الثالثة، التي أقيمت بفضاء قصر مولاي حفيظ بطنجة، تحت شعار "حين يتوج الحبّ بالزواج"، على مدى ثلاثة أيام. والذي عرف حضور حوالي 5000 زائر، أغلبهم كانوا مغاربة المهجر، حسب تصريح مديرة المهرجان.

وقد تميز معرض هذه الدورة بالتنوع والغنى، حيث توزع العارضون بين الفرق الغنائية، ومموّني الحفلات، وبائعي المجوهرات الخاصة بالأعراس، ومزيّنات العرائس، وكل ما يمت بصلة للأعراس التقليدية المغربية، فيما يشبه وصفة متكاملة للزائر المقبل على الزواج، حيث يمكنه من خلال المعرض أن يحجز كل ما يهمّه دون حاجة للبحث بعيدا.

وعرفت أنشطة المهرجان أيضا تنظيم دورة تكوينية للأزواج وللمقبلين على الزواج، صباح اليوم الثاني والثالث من أيام المهرجان، أشرفت عليها الخبيرة في العلاقات الأسرية أمل شباش، التي سلطت الضوء على المشاكل التي يعاني منها الأزواج في المغرب، والتي تتعدد وتتنوع بين تدخّل العائلات، والمشاكل المادية، وقلة التفاهم، وكذا المشاكل الحميمية.

وعرف اليوم الثاني، تنظيم عروض أزياء خاصة بالمحجبات وأخرى تخص فساتين الأعراس، نالت هذه الأزياء استحسانا كبيرا من طرف جمهور الحاضرات، صممها وأبدعها مواهب محلية بين شباب وشابات.

وتم تنظيم عرس جماعي في اليوم الثالث لـ 3 عرسان من طنجة، تم اختيارهم وانتقاؤهم بعناية، وتم العرس في أجواء مغربية تقليدية نالت إعجاب الجميع، من حمام تقليدي إلى زينات ونكافات وحناء وحلويات وولائم.