قصة اليخت الملكي "البوغاز1" الذي يوجد في قلب فضائح "وثائق باناما"

 من بين الأشياء التي كشفت عنها "وثائق باناما"، اسم اليخت الملكي "البوغاز 1"، ورغم أن اسم اليخت لم يرد ذكره بالاسم إلا أنه جاء مقرونا، في التحريات التي قام بها "الاتحاد الدولي للصحفيين المحققين، باسم شركة "SMCD Ltd". وهي شركة أسسها منير المجيدي، السكرتير الخاص للملك محمد السادس، عام 2005 بالجزر العذراء البريطانية، وفي يناير 2006 سيقوم المجيدي، باسم هذه الشركة، بشراء يخت "أكواريوس" (الدلو) الذي سيصبح اسمه "البوغاز1".

وهذا اليخت "البوغاز1" أصبح اليوم يختا ملكيا في ملكية الملك محمد السادس، تقدر قيمته اليوم ما بين 6 و7 ملايين دولار أمريكي.

قصة اليخت الملكي:

يصنف يخت "البوغاز1" يختا فاخرا، قيمته لا تكمن فقط في هندسته وطريقة بنائه، وإنما في تاريخه الذي يعود إلى 86 سنة.

فتاريخ بناء هذه الجوهرة يعود إلى عام 1930، وحينها كانت قيمته تقدر بنحو 265 ألف دولار.  بنته عائلة روبلينغ، الذي بنى جسر بروكلين الشهير ومخترع حبل (كابل). وعند بنائه أطلق عليه مالكوه اسم " Black Dougla" (دوغلاس الأسود).

"البوغاز1" عام 1930 عندما كان إسمه "دوغلاس الأسود"

خلال 35 سنة الأولى من عمره استعمل هذا اليخت لأغراض عائلة روبلينغ، وفي الحرب العالمية الثانية استعملت البحرية الأمريكية هذا اليخت في دوريات لمراقبة ساحل المحيط الهادئ بعد أن أزالت أشرعته للتخفي وزودته بمحرك يشتغل بالديزل. وبعد ذلك استعمل في البحوث العلمية في المحيط الهادئ وألاسكا.

نموذج اليخوت الفاخرة:

بعد ذلك بيع اليخت في المزاد العلني، ليصبح مالكه الجديد هو لويس بلاك، من سانتا مونيكا في ولاية كاليفورنياز وسيستخدمه مالكه الجديد في البحث عن الكنوز في منطقة بحر الكاريبي، وجزر كايكوس. تم بعد ذلك اشتراه الكابتن جورج ستول، الذي حوله إلى سفينة للتدريب بمدرسة "فلينت1"،  (1972-1982) في ساراسوتا، بولاية فلوريدا وأطلق عليه اسم "اكواريوس" (الدلو).

"البوغاز1":

وفي عام 1982، أٌغلقت المدرسة، وتم بيع اليخت ما بين 1982-1983، لينقله مالكه الجديد إلى مرفئ لإصلاح اليخوت بهولندا، وتم ترميه بالكامل ليصبح واحدا من أفخر اليخوت ونموذجا لما وصلت إليه صناعة اليخوت الفاخرة. وفي عام 1998 قام بالإبحار في جميع أنحاء العالم.

وفي عام 2006 سيقوم منير المجيدي، السكرتير الخاص للملك، بشرائه للملك محمد السادس وتغيير اسمه من جديد ليصبح اسمه "البوغاز 1". واستعمل المجيدي في شرائه اسم شركة مسجلة في الجزر العذراء البريطانية هي شركة "SMCD Ltd"، واسم هذه الشركة وصاحبها المجيدي يودان اليوم في قلب أكبر فضيحة تهرب ضريبي في العالم كشفت عنها "وثائق باناما".

المصدر : لكم2

image.jpg