شاطئ مرتيل يلفظ جثة رابعة في صيف 2015

الأوقات- متابعة: مع توالي ضحايا الموسم الصيفي المرتيلي، يلفظ البحر للمرة الرابعة جثة لشاب عشريني بشاطئ مرتيل مساء أمس الخميس، بعد أن لقي مصرعه حين فشلت مقاومته للأمواج.

وذكرت مصادر مقربة أن الشاب تردد على الشاطئ بغية الاستجمام والترويح عن النفس في هذا الصيف الحارق، غير أن مياه البحر خانته وابتلعته وخنقت أنفاسه ليفارق بعدها الحياة، حيث اختفى الشاب فجأة عن الأنظار دون أن يلقي المصطافون انتباها له، إلى أن طفت جثة الضحية فوق مياه البحر، ليتم إخطار العناصر المدنية التي حضرت إلى عين المكان، وانتشلت الجثة وعملت على نقلها مباشرة إلى مستةدع الأموات بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل بتطوان.